قيم الموضوع
(0 أصوات)

السؤال :

السلام عليكم ورحمة الله ، شيخنا وفقكم الله،

   نحن أصحاب شركة نستورد السلع من الخارج ولتسديد المستحقات الجمركية فتحنا حسابا جاريا في أحد البنوك الربوية، علما أنه لا يوجد بنوك إسلامية في الجزائر لتحويل الأموال إلى الجمارك وغيرها، فهل هذا الفعل جائز أم لا؟

 

25-حكم فتح حساب في البنوك

 

الجواب :

   الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد ، فإن الأصل عدم جواز فتح حسابات في البنوك، لأنها تتعامل بالربا، بل أساس تعاملها هو الربا، والله تعالى يقول: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (278) فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُءُوسُ أَمْوَالِكُمْ لَا تَظْلِمُونَ وَلَا تُظْلَمُونَ) [البقرة/278، 279] ويقول : (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ) [المائدة/2] ومن يودع أمواله فيها معاون لها في عملها، لكن من الناس من يضطر إلى فتح حساب في بعضها لتحويل الأموال أو استقبالها، وهذه من الحاجات العامة التي تنزل منزلة الضرورات في إباحة المحظورات.

   والضرورة تقدر بقدرها كما هو معلوم، فإذا أبيح لنا فتح الحساب لتحويل الأموال أو استقبالها فلا يجوز لنا ترك الأموال فيها مدة تزيد عن قدر الحاجة والله الموفق.

تم قراءة المقال 3201 مرة